Connect with us

أنت والمرأة

فحص ما قبل الزواج.. تعرف إلى حالات عدم التوافق

الزواج رباط مقدس وضعه الله -سبحانه وتعالى- ليعف به المسلم نفسه، كما أنه مصدر السعادة والاستقرار للبشر؛ فالله خلق الجنسين ليعيشا حياتهما معاً، ولا يمكن لأحدهما أن يعيش من دون الآخر.

Published

on

AYARPIC
إستمع إلى هذا المقال

وشرع الله الزواج لتحقيق هدف خلاقة الإنسان في الأرض، واستمرار الذرية والحياة، وعمارة الأرض، إلى جانب أن الزواج فيه طاعة لله تعالى وتحقيق لوصية رسوله “صلى الله عليه وسلم”، فضلاً عن إشباع غرائز البشر، ولكن قبل الإقدام على اتخاذ قرار الزواج يجب إجراء فحص ما قبل الزواج، والهدف منه الاطمئنان على صحة الزوجين. 

 التوافق والانسجام بين الزوجين في النواحي الاجتماعية والبدنية والنفسية والصحية أمر ضروري؛ حتى يستطيعا إنجاب أبناء أصحاء وتكوين أسرة سليمة، والفحص الطبي قبل الزواج هو إجراء يتم فيه عمل فحص للمقلبين على الزواج للتأكد من سلامتهم من بعض الأمراض الوراثية والمعدية وعلاجها إن وُجدت. وفي التقرير التالي سنتعرف إلى تفاصيل كثيرة عن فحص ما قبل الزواج، وما حالات عدم التوافق.

فحص ما قبل الزواج للمقيمين 

قررت المملكة بدء تطبيق قرار فحص الأجانب الراغبين في الزواج من السيدات السعوديات من إدمان أو تعاطي المخدرات، ولا تتجاوز مدة الفحص أكثر من 3 أيام. 

ويعتمد ذلك الفحص على الرجال فقط، ولا تتعرض له الأجنبيات المتزوجات من سعوديين، ويكون الفحص لدى المراكز الصحية والعيادات الطبية المعتمدة من وزارة الصحة، فإذا ظهر تعاطي الأجنبي المقيم للمخدرات يُرفض الزواج نهائياً، وتتم إحالة المتقدم للجهات المعنية لاتخاذ الإجراءات القانونية. 

وإلى جانب فحص المخدرات يقوم المقيمون الأجانب بالفحص الطبيعي لما قبل الزواج الذي يشمل فحصاً عن أمراض الدم الوراثية مثل “الثلاسيميا – فقر الدم المنجلي”، والأمراض المعدية مثل “نقص المناعة المكتسبة الإيدز – الالتهاب الكبدي الفيروسي ج – الالتهاب الكبدي الفيروسي ب”. ويتم تقديم النتائج للمتقدم للفحص فإذا تم اكتشاف الأمراض السابق ذكرها تتم إحالة التقرير إلى إحدى الجهتين “الطب الوقائي لإخبار المتقدم بالنتائج أو عيادة المشورة”. 

أسباب فحص ما قبل الزواج بالسعودية

ووفقاً لوزارة الصحة فإن برنامج الفحص الطبي ما قبل الزواج، يهدف إلى الحد من انتشار الأمراض الوراثية مثل المنجلي والثلاسيميا، والأمراض المعدية مثل نقص المناعة المكتسبة “الإيدز”، والتهاب الكبدي الفيروسي والوبائي “ب” و”ج”، إلى جانب نشر الوعي بالمفهوم الصحيح للزواج الصحي الشامل.

كما يهدف فحص ما قبل الزواج إلى تقليل الضغط المفروض على المؤسسات الصحية وبنوك الدم بسبب تلك الأمراض التي تنتشر بالزاوج وتصيب الأطفال المولودين عن ذلك الزواج.

 إضافةً إلى تجنب المشكلات النفسية والاجتماعية للأسر التي يعاني ذووهم من أمراض وراثية، والتقليل من العبء المالي الناتج عن علاج المصابين على المجتمع والأسرة. ولذلك فإجراء فحص ما قبل الزواج يُعد ضرورة ملحة، وحماية للزوجين وأسرتهما في ما بعد، وحماية للمجتمع عامة. 

فحص ما قبل الزواج يهدف إلى الحفاظ على صحة الزوجين

حالات عدم توافق فحص الزواج 

المقصود بحالات عدم توافق فحص الزواج أن تُكتشف إصابة طرف من الطرفين بالأمراض التي يشملها الفحص سواء كانت وراثية أو معدية. 

وفي حالة حدوث حالات عدم توافق حدوث فحص الزواج، تلجأ وزارة الصحة لتأجيل موعد الزواج، إذا تم الاكتشاف إصابة أحد الطرفين بالالتهاب الكبدي الوبائي “ب”، ثم يأخذ المصاب جرعتين من عقار علاج المرض، والفترة بين كل منهما شهر، وجرعة أخرى بعد 3 أشهر، وهي جرعة منشطة.  

وفي حالة كانت الزوجة هي المصابة، يتم إعطاء المولود بعد الولادة لقاحاً يسمى “القلوبيولين” وهو لقاح مناعي، وتقدم اللجان الصحية التابعة لوزارة الصحة المشورة للأزواج غير المتوافقين من الناحية الطبية. 

ولكن ذلك لا يمنع إتمام الزواج، وهناك حالات تُصنف ضمن “عدم التوافق”، ويصر الزوجان على إتمام الزواج، فيتم حصر تلك الحالات من جانب وزارتي العدل والصحة.

كيفية الفحص الطبي قبل الزواج

يتم الفحص الطبي في المملكة، عن طريق التقدم لأحد المراكز الصحية والعيادات المعتمدة لفحص الزواج من قبل وزارة الصحة، ويتقدم الزوجان قبل الزواج بفترة 3 أشهر، حيث يتم التخطيط للأمر بشكل أكبر، وتستمر شهادة صلاحية الزواج لمدة 3 أشهر، وتمكن إعادة الفحص عند الحاجة إلى ذلك.  

خدمات ما قبل الزواج يتم تقديمها عبر 131 مركزاً منتشراً في جميع أنحاء المملكة، وقد يذهب الزوجان معاً أو كل واحد على حدة.

وبعد الانتهاء من التحاليل والفحوصات اللازمة؛ يمكن الحصول على نتائج فحص الزواج إلكترونياً عبر موقع وزارة الصحة، وهي خدمة أتاحتها الوزارة للتسهيل على المقبلين على الزاوج من دون الذهاب إلى مكان الفحص مرة أخرى لتحصل على النتيجة، ويمكن ذلك عن طريق إدخال رقم السجل المدني الخاص بك، واستخراج النتيجة التي حصلت عليها.

Continue Reading
error: المحتوى محمي !!