Connect with us

آخر الأخبار

قصر باكنغهام يحدد موعد تنصيب تشارلز ملكاً.. لكن حفل التتويج قد يستغرق شهوراً ضمن مراسم وتقاليد معقدة

Published

on

الملك تشارليز- رويترز
إستمع إلى هذا المقال

أعلن قصر باكنغهام الملكي في بريطانيا، الجمعة 9 سبتمبر/أيلول 2022، أن الملك تشارلز الثالث سيتم تنصيبه رسمياً السبت 10 سبتمبر/أيلول، بينما أكد شهود لوكالة رويترز أن ملك بريطانيا غادر قلعة بالمورال؛ حيث اجتمع مع أفراد آخرين من العائلة المالكة عقب وفاة والدته الملكة إليزابيث.

في الوقت ذاته، ذكرت وسائل إعلام بريطانية عن قصر باكنغهام أن إعلان تشارلز الثالث رسمياً سيتم صباح السبت، من قِبَل مجلس الولاية الذي سيُعقد في قصر سانت جيمس بالعاصمة لندن.

وتسلّم الملك تشارلز الثالث العرش من والدته الراحلة الملكة إليزابيث الثانية، بمجرد رحيلها الخميس 8 سبتمبر/أيلول، بعد 70 عاماً من تقلده لقب ولي العهد ووريث العرش وهو بانتظار هذه اللحظة.

حفل تنصيب تشارلز ملكاً قد يستغرق شهوراً

وكان تقرير لصحيفة The Guardian البريطانية قال إنه من المستبعد أن يحين موعد تتويجه الرسمي إلا بعد عدة شهور، مستشهداً باستغراق تتويج أمه الراحلة ملكة رسمياً 16 شهراً.

يُدعى إلى هذا الاجتماع أعضاء مجلس شورى الملك، من كبار المسؤولين السابقين والحاليين المعنيين بتقديم المشورة في شؤون الدولة، وتشمل القائمة في العادة نواب مجلس اللوردات، واللورد العمدة (العمدة العالي)، وأعضاء مجلس النواب، وغيرهم من المواطنين البارزين في مدينة لندن، إضافة إلى المفوضين الساميين في لندن عن دول الكومنولث.

وتفرض التقاليد أن يجري أول إعلان عن تولي الملك الجديد في بيان يتلوه “غارتر ملك الأسلحة” (ضابط مراسم السلاح) من شرفة قصر سانت جيمس، بحضور الإيرل مارشال (دوق نورفولك) ورقيبا سلاح.

الملك تشارليز- رويترز

بعد الإعلان، يقرأ تشارلز بياناً ويقسم اليمين بالحفاظ على كنيسة اسكتلندا. ويجب عليه أن يقسم اليمين أيضاً في كنيسة إنجلترا: إعلان ولاية العرش، بالحفاظ على الولاية البروتستانتية الراسخة، والذي عادة ما تجري مراسمه عند الافتتاح الرسمي للبرلمان بعد اعتلاء العرش.

أثناء قراءة بيان تولي العرش في سانت جيمس، تجري مراسم مماثلة في إدنبرة، بإشراف من اللورد ليون ملك السلاح، وفي وندسور ويورك أيضاً، ويشرب العمدة من كأس ذهبي على شرف الملك الجديد والدعاء بصحته.

تتضمن التقاليد تشكيل موكب التتويج في قصر سانت جيمس من سلاح الفرسان، ثم ينطلق عبر شوارع العاصمة، التي تكون مصطفة بالجنود على جانبيها، إلى المواقع الثلاثة الأخرى لإعلان التتويج: وسط لندن، وتشانسري لين، والرويال إكسشينج. وينتظر العمدة العالي وضباطه الموكبَ عند بوابة تمبل بار على مشارف المدينة.

صاحب الجلالة الملك تشارلز الثالث

لم يُعلن عن كامل التفاصيل بعد، لكن المراسم كانت تشهد تقليدياً تقدم الإيرل مارشال إلى الأمام، ثم أحد مرافقي السلاح وعازفي بوق، وبعد تبادل نداءات البوق، يتقدم مارشال المدينة، ويقول: “من هناك؟” فيرد مرافق السلاح: “ضباط سلاح جلالة الملك، يطالبون بالدخول إلى مدينة لندن لإعلان تتويج صاحب الجلالة الملك تشارلز الثالث”، إذا اختار تشارلز هذا الاسم.

ملكة بريطانيا الراحلة إليزابيث والأمير السابق تشارلز/رويترز

يقرأ الكاهن والرقيب العام للمدينة الأمر بصوت عال بين الجمع، وعندها يعلن العمدة العالي: “أدخلوا الموكب”. فيدخل الموكب الملكي إلى المدينة، ويُقرأ إعلان التنصيب في مركز لندن المالي وفي قصر كارديف في ويلز وفي إيرلندا الشمالية، ويرفع العمدة العالي قبعته ذات اللون الأزرق للدعوة إلى “ثلاثة هتافات بحياة الملك”، وتُطلق 41 طلقة مدفعية في منتزه هايد بارك وسط لندن، و62 طلقة عند برج لندن الشهير.

ويتطلب تنصيب تشارلز تخطيطاً تفصيلياً، يتولى الإعداد له الإيرل مارشال، ومن ثم من المستبعد أن يتم إلا بعض الوقت. ومن الجدير بالذكر أن حفل تنصيب والدته، الذي حضره رؤساء دول من جميع أنحاء العالم، لم يتم إلا بعد 16 شهراً من توليها العرش.

Continue Reading
Click to comment
error: المحتوى محمي !!